عقارات

دار الأركان” تستعرض فرص عقارية ضخمة في أكبر ملتقى عقاري في المملكة “ريستاتكس”

 

 

 

 

الرياض- المملكة العربية السعودية؛ 17 فبراير 2024: فدوى عبدالحي

تستعرض شركة “دار الأركان” المطور العقاري الرائد، خلال رعايتها الماسية لأكبر معرض عقاري في المملكة “ريستاتكس” 2024، مجموعة من المخططات العامة لمشاريعها، وعلى رأسها “اتوال”، أول مشروع سكني في المملكة العربية السعودية بتوقيع المصمم العالمي “إيلي صعب”، والذي قدم تصاميم داخلية لـ “الفلل”، تعد هي الأولى من نوعها ضمن مجتمع “سدرة”، وأول مشاريع مجموعة “روشن” في شمال العاصمة، والممتد على مساحة بلغت أكثر من 20 مليون م²، حيث تجتمع الحياة العصرية مع سحر العمارة السلمانية.

وتستعرض الشركة أيضًا عبر جناحها، مشروع “عايدة”، وهو حكاية جديدة تروى تفاصيلها على قمة الجبال العُمانيّة، بارتفاع 100م على سواحل بحر العاصمة مسقط. كما تبرز أيقونتها الفاخرة، برج “دافينشي” السكني، والمشيد في قلب إمارة دبي، بالشراكة مع “باجاني أوتوموبيلي”، الشركة الإيطالية المتخصصة في تصنيع السيارات الرياضية الحصرية، والمصنعة يدويًا.

ويستقطب المعرض أهم صناع القرار العقاري والإسكاني والاستثماري والتمويلي في المنطقة؛ لاظهار دور القطاع العقاري وأثره في تنويع مصادر الاستثمار، أحد أهم أهداف رؤية السعودية 2030، بالإضافة لنقل تطورات المشاريع السكنية والتجارية متعددة الاستخدامات وتوجهاتها، وذلك في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، خلال الفترة الممتدة من 18-21 فبراير الجاري.

وصرح يوسف بن عبد الله الشلاش، رئيس مجلس إدارة شركة دار الأركان للتطوير العقاري: “نتشرف بكون شركتنا واحدة من أهم رواد قطاع العقارات في المملكة والشرق الأوسط، ونطمح من خلال رعايتنا لهذا الملتقى إلى تعزيز السوق العقاري في المملكة، والمساهمة في تحسين جودة الحياة، عبر مشاريعنا السكنية الاستثنائية، والتي تعزز المشهد الحضري للمملكة والديناميكية الاقتصادية، وذلك على ضوء رؤية السعودية 2030”.

وتهدف “دار الأركان” من خلال مشاركتها في الملتقى ايضا إلى ابراز دورها خارج حدود الشرق الأوسط، عبر ذراعها الدولي “دار جلوبل”، لتطوير فلل “تييرا فيفا” الواقعة في مدينة “بيناهافيس” الإسبانية، بقيمة تقديرية تصل إلى 282 مليون يورو، والذي يعد أول مشروع سكني لـ”دار الأركان” يطور في أوروبا، بالشراكة مع العملاق الإيطالي لصناعة السيارات الرياضية الخارقة “أوتوموبيلي لامبورجيني”.

وحققت “دار الأركان” في عام 2023م، سنة مالية قياسية؛ إذ ارتفع صافي أرباح الشركة بنسبة تقارب الـ 6 في المائة؛ خلال الأشهر التسعة الأولى من ذات العام، وفي فبراير الماضي أدرجت ذراعها العالمية “دار غلوبال” في السوق الرئيسي لبورصة لندن لتوسيع قاعدة مستثمريها.

ويجدر بالذكر أن الشركة والتي تأسست عام 1994م، تُعد واحدة من أهم وأكبر رواد التطوير العقاري المستثمرة في حلول التكنولوجيا المتقدمة في مشاريعها، مستندة إلى مواهب فريدة من المهندسين المعماريين العالميين، مع تعاون استثنائي يجمعها بأشهر دور الأزياء العالمية، تقدم تحفة فنية، وقيمة عالية عبر فرصة استثمارية مميزة لا تُفوَّت.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى